الأخبار

هل ترغب في تلقي معلومات دورية عن نشاط الاندماج في فيينا ومعرفة آخر الأخبار من مشروع CORE؟ إذن سجل للحصول على نشرتنا الإخبارية باللغة الألمانية:

تجدون "تصريح حماية البيانات" الخاص بنا هنا.

يمكنك بالطبع إلغاء الاشتراك في نشرتنا الإخبارية في أي وقت.

 

تدعم مدينة فيينا اللاجئيين في طريقهم إلى سوق العمل

بمؤتمر صحفي قدم كل من عضو مجلس المدينة للإندماج Jürgen Czernohorszky وعضو مجلس المدينة في الشؤون الاجتماعية Peter Hacker الإجراءات التي تدعم اللاجئيين بالتحضير في الدخول إلى سوق العمل. من خلال النماذج الحية الأفضل يبرز المشروع بشكل مختصر ما هي الحلول التي يحتاجها بالمرتبة الأولى.

مشروع CORE يعتبر حجر بناء أساسي في رؤية الإندماج في فيينا "الإندماج ابتداءاً من اليوم الأول". إنه مهم بالنسبة لنا أن يقف اللاجئون على أرجلهم في مدينتنا بشكل سريع قدر الإمكان وأن تصبح حياتهم ملك أيديهم. "إلى جانب الإجراءات الأخرى مثل دورات اللغة الألمانية والتعليم الأساسي نضع تركيزنا في مشروع CORE على القدرات والخبرات لدى اللاجئيين, لتقديم الدعم لهم في طريقهم إلى سوق العمل" هذا ما أكد عليه عضو مجلس المدينة للاندماج Jürgen Czernohorszky.

لايهم فيما اذا كان عند تعديل شهادة الطب أو بالعروض, للتخرج من دورة التمريض _ يجعل مشروع CORE قصص النجاح ممكنة. "يجب علينا أن نعزز من إمكانيات اللاجئيين وندعمهم, ليكون لهم موطئ قدم في سوق العمل. هذا لا يصب فقط في مصلحة المتضرريين لكن أيضاً يصب في مصلحة المدينة كلها" هذا ما قاله عضو مجل المدينة في الشؤون الاجتماعية Peter Hacker.

في سرد الحكومة الفيدرالية الفيروزية الزرقاء ( türkis-blaue Bundesregierung )، قصص النجاح هذه ليس لها مكان "، يستمر Hacker. "بدلاً من ذلك ، يتم قطع دورات اللغة الألمانية، وحذف فرص التدريب في العجز الوظيفي، وتراجع مستوى الاعتراف بالخدمة المجتمعية." هذا ليس فهمنا لسياسة الاندماج وسوف نستمر في معارضتها.

يحتاج الاندماج بالمرتبة الأولى الى اجراءات ملموسة, لفتح الفرص ولتقديم الخيارات, هذا هو الطريق العملي. "بينما الحكومة الفيدرالية في مجال الاندماج لا تعمل شيء آخر سوى احباط الطريق واعاقة الاندماج, لتستطيع متابعة دوران عجلة سياسة كبش الفداء. هذا شر لا يصدق يدفعها إلى أقصى الحدود في الأيام القليلة الماضية" ينتقد Czernohorszky.

من أجل تحضير اللاجئيين في وقت مبكر إن أمكن للدخول في سوق العمل في النمسا, هناك إجراءات سوق تُنفذ في إطار مشروع CORE فيما يخص الاندماج في سوق العمل في مختلف المجموعات الوظيفية:

دعم الأطباء في التعديل

يدعم الصندوق الاجتماعي في فيينا اللاجئيين الأطباء في طريقهم إلى تعديل الشهادات. ليستطيع الأطباء في الطب البشري من تعديل شهاداتهم والاعتراف بها في النمسا, يجب عليهم استكمال اجراءات التعديل في قسم الطب في جامعة فيينا. في الوقت الحالي هناك 50 شخص يتم متابعتهم. يأتي الأطباء اللاجئيين تقريباً من سوريا, العراق, إيران, ليبيا أو الصومال. تتراوح اختصاصاتهم من الطب العام, الطب الداخلي, الطب النفسي والقلبي على الطب النسائي, طب الأمراض الجلدية, طب الجهاز التنفسي والطب الشرعي تصل الى طب التجميل الجراحي, طب الأطفال, طب العيون, طب الطوارئ فضلاً عن الطب الشعاعي. في ما يسمى "الاختبار العشوائي" ، تحدد الجامعة ما إذا كانت الدراسة الأجنبية تعادل الدراسة الوطنية وتوضح ما إذا كان الأطباء ما زالوا مضطرين إلى إجراء الاختبارات. كجزء من CORE ، تم تنظيم مجموعة تعلم نظير إلى نظير في ربيع عام 2018 استعدادًا لاختبار العينة العشوائي. تم دعم المجموعة من قبل طبيب طالب لجوء، أكمل بنجاح عملية التعديل في عام 2017. وأيضًا بالنسبة للفحص الإلزامي في مجال علم الوصفات الطبية، تم عرض مجموعة تعليمية للعمل على مواضيع مختلفة من علم الصيدلة باللغة الألمانية. ورافق هذه المجموعة أيضا طبيب طالب لجوء مع إتمام عملية التعديل بنجاح. بالإضافة إلى المجموعات التعليمية، التي ستستمر في عام 2019، يمكن للأطباء حضور دورات لغة متخصصة تركز على التواصل المهني مع المرضى والزملاء. هذا يقوي معرفة المشاركين في المصطلحات الطبية بمستوى B2 أو أعلى ويعدّهم لحياتهم المهنية اليومية. في الوقت نفسه، فإن الدورات بمثابة التحضير للامتحان اللغوي للجمعية الطبية

فرص وظيفية أفضل من خلال بناء الجسور للمهن التجارية

توفر MA17 أيضًا فرص عمل أفضل للاجئين من خلال تدابير مستهدفة في CORE. على وجه التحديد، يتم تنفيذ العروض المقدمة للأشخاص ذوي التدريب الاقتصادي أو المحاسبي: نظرًا لوجود دورات تعليم مستمر معدلة بالكاد أو تدابير لبناء الجسور لسوق العمل النمساوي للاجئين ذوي هذه الخلفية المهنية، برنامج تدريبي على مرحلتين في شكل مزيج من دورات اللغة المتخصصة في التمويل والمحاسبة و التدريب المهني مع شهادة في المحاسبة المعتمدة. يمتد البرنامج، الذي يحضره حاليًا اثنا عشر مستفيدًا من الحاصلين على حق اللجوء والحماية الفرعية، من كانون الثاني حتى شهر آب 2019.

في المرحلة الأولى أكمل المشاركون دورة اللغة المتخصصة "الألمانية للتمويل والمحاسبة". تمكن المشاركون من ترسيخ معرفتهم لقواعد اللغة الألمانية في سياق اللغة الاحترافية واكتساب المفردات الاقتصادية المتخصصة في مجال المالية والمحاسبة والضرائب، وكذلك تعلم المصطلحات والمفاهيم المشتركة للغة الإدارية. بالإضافة إلى ذلك، تم تعزيز فهمهم للنص ومهاراتهم في الكتابة. تم تقديم ايضاً العديد من الدورات التدريبية الفردية في اللغة. مع دورة اللغة المتخصصة، تم إعداد اللاجئين لغوياً للمرحلة الثانية - التدريب على المحاسبة المهنية. منذ نهاية شهر شباط يحضر المشاركون الأولون الدورات التدريبية "تدريب المحاسبين المعتمدين" و "التدريب المهني المعتمد في المحاسبة وكشف الرواتب" على التوالي. تستمر الجولة الأولى من الدورات حتى بداية حزيران 2019. وتجري الجولة الثانية بين شهر شباط وشهر آب 2019. تركز هذه الدورات على الأهمية العملية. الهدف هو أن يكون الخريجين قادرين على بدء حياتهم المهنية مباشرة بعد تدريبهم. بالإضافة إلى الجوانب الفنية، يشتمل التدريب أيضًا على تدريب لمدة يومين للتقديم الوظيفي.
يهدف هذا العرض الخاص إلى منح اللاجئين وظيفة تتناسب مع مؤهلاتهم. وبالتالي يتم إنشاء وضع مربح للجانبين: في الوقت نفسه يتصدى هذا الإجراء لنقص العمال المهرة في النمسا إلى حد ما.

تعليم التمريض - مع ضمان الوظيفة
تقوم Waff أيضًا بتنفيذ العروض المصممة خصيصًا للاجئين استعدادًا لسوق العمل في النمسا في إطار CORE. حاليًا يتم تقديم نموذج تدريبي جديد في مجال المساعدة التمريضية للأشخاص الحاصلين على حق اللجوء والحماية الفرعية: اللاجئيين المسجلين في مكتب العمل فيينا AMS Wien، المهتمين بوظيفة مساعد ممرض ولديهم بالفعل خبرة سابقة في مهن مماثلة في مجال الرعاية الصحية في بلدانهم الأصلية. تدريب التمريض هذا متاح مع إمكانية دمجه مع دورة لغة تخصصية لوظائف التمريض. في بداية شهر آذار بدأ 16 مشارك دورة لمدة 12 أسبوع "الألمانية لمهن التمريض" بعد اجتيازهم امتحان القبول. بعد الانتهاء بنجاح من اختبار اللغة الألمانية في المستوى B2، سيتم تضمين المشاركين لاحقًا في التدريب الخاص بالمساعدة التمريضية. بعد الانتهاء بنجاح من التدريب لمدة عام، سنوفر للمشاركين علاقة عمل مع شركات التمريض في فيينا. في حين يتم تمويل الدورة اللغوية من قبل مشروع CORE، فإن تكاليف تدريب التمريض  يتم تغطيتها بواسطة waff و AMS Wien. خلال مدة التدريب على التمريض، يحصل المشاركون على دعم لتغطية احتياجاتهم الحياتية من قبل AMS فيينا.

دخول أسهل إلى صناعة تكنولوجيا المعلومات في النمسا

قدمت وكالة فيينا للأعمال دورة تدريبية في مجال تكنولوجيا المعلومات بالتعاون مع Refugees Code وجامعة فيينا للتكنولوجيا تحت عنوان DEVELOPME_ ، مما يجعل من السهل على المشاركين بدء حياتهم المهنية في هذه الصناعة. لأن الطلب على الخبراء في قطاع تكنولوجيا المعلومات آخذ في الازدياد. من الصعب العثور على المهنيين ذوي المعرفة في هندسة البرمجيات/البرمجة في فيينا. على الرغم من أن العديد من اللاجئين لديهم المؤهلات المطلوبة، إلا أنهم غالبًا ما يكافحون للدخول في هذه الصناعة لأن مؤهلاتهم غير معترف بها أو أنهم اضطروا لترك شهادات التدريب الخاصة بهم على طريق اللجوء. لهذا السبب تم تطوير وتنفيذ برنامج DEVELOPME_: لمدة ثلاثة أشهر, تعلم المشاركون عدة لغات برمجة وأعدوا لبداية جديدة في صناعة تكنولوجيا المعلومات النمساوية. تم تسليم شهادات التخرج إلى 13 من خريجي الدورة في فبراير في حفل أقيم في TU جامعة  فيينا التقنية.